شعر مسيحي
  • التسجيل

كان ياما كان

كان ياما كان
كان ياما كان في ملئ الزمان, في طفل شرف عالدني وملا المكان
اسمـــو يسوع الــــناصـــري, حامل خطايانا مع الاحزان
بــوجــو البــواب تسكــرت, إلا بــواب الـخــــــــــــــان
يلــي بايــدو بيفتــح بواب الـــدني, ومدفــوعلو السلطـــان
ومن فرحتن اهل السما بهالطفل, بعثو الملاك يبشر الرعيان
جاي المخلص من نسل داوود, بعقب رجلو يسحق الشيطان

.

اِقرأ المزيد: كان ياما كان

صلو معي بانسجام

صلّوا معي بانسجام يسوع رئيس السلام

زرع فينا ثمار الروح حتى نخلص بالتمام

اول عنقود محبة                  والحبة جنب الحبة

وثاني عنقود الفرح              وثالث عنقود السلام

.

اِقرأ المزيد: صلو معي بانسجام

كذابة انتي

كذابةٌ أنْتِ فلا تكذِبيْ             إنْ كُنْتِ حُلوةً لأنّي غَبيْ

خَدّاعةٌ أنْتِ فلا تخدَعينيْ       لا تُراوِغي وَلا تقرُبيْ          

إنْ كُنْتِ شَوْقاً في فؤادِي فمِثلَ       غيْمَةٍ في الصَّيْفِ لمْ تسْكِبِ

وليْسَ يَعْنيني البَريْقُ الذي       وَراهُ مَوْتٌ سَاخِرٌ يَخْتبي !    

.

اِقرأ المزيد: كذابة انتي

ياسائلي من ذا الاله

يَا سَائِلي مَنْ ذا الإلهْ ؟                كأسَ المَنونِ لقدْ حَسَاهْ

ألجُلجُلثّةَ صَاعِداً ...                 يَمْشي ويَعْيَى في خُطاهْ                    

إنّي نظرتُهُ كي أرَىْ                     سَالتْ دِمَاءً دمْعَتاهْ                          

وعَلى التُرابِ سَكائِبٌ                 رسَمَتْ طريقاً من دِمَاهْ                    

يَمْشي وقد أحْنَى جَبيْنَهُ               فانحَنتْ كُلُّ الجبَاهْ 

.

اِقرأ المزيد: ياسائلي من ذا الاله

لا تقربي

                            لا تَقرُبي

لا تقرُبي مِنّي مُحَالْ                شرٌّ وبرٌّ فيَّ حَالّ !؟

مَهْما حَلوْتِ فخَطوتي              للإثمِ لا ! ليْسَت غزالْ.

لا تقرُبي مَهْما قسَوْتِ             فبَسْمتي هيَ ما تزال.

لا تقرُبي فرَحُ المَسيْح             مُسَمَّرٌ يأبَى ارتِحَالْ.

رُغمَ الكآبةِ والصِّعَابِ              وأدمُعِ الخدِّ الثِقالْ.

كفّاهُ تمْسَحُ مُقلتي               وتُزيْحُ عَن شفتِيْ السُّؤالْ.

.

اِقرأ المزيد: لا تقربي

من محب كيسوع

مَنْ مُحبٌ كيسوعَ                      صادق خل ودودْ

وأمينٌ ووفيٌّ                            ساهرٌ يرعى العهودْ

هو في الضيقِ المنجيْ                 هو من فك القيود

وقضى ديناً علينا                      داسَ إبليسَ اللَّدودْ

.

اِقرأ المزيد: من محب كيسوع

على عود الصليب

على عودِ الصليبِ حملتَ طوعاً        عذاباتِ الجحيم ومُتَّ عَنّا

وفي قبرِ الغنيِّ دُفنتَ لكنْ          قهرتَ الموتَ ياربي فأَنىَّ

لِمن أَحيا لعازرَ إذا دَعَاه             من الأموات ..أن يبلى ويفنى؟؟

فها أنتَ القيامةُ والحياةُ            كما أعلنتَها, قولاً, ومعنى

.

اِقرأ المزيد: على عود الصليب

المزيد من المقالات...

  1. ذكرى القيامة
  2. الخروف الضال

المتواجدون حاليا

لايوجد أعضاء ،239 زائر