الرئيسية

آيـــــــــــة اليوم 16/09

مع الرحيم تكون رحيما.

مع الرجل الكامل تكون كاملا.

مع الطاهر تكون طاهرا.

ومع الأعوج تكون ملتويا.

لأنك أنت تخلص الشعب البائس

والأعين المرتفعة تضعها.

لأنك أنت تضيء سراجي.

الرب إلهي ينير ظلمتي.

لأني بك اقتحمت جيشا

وبإلهي تسورت أسوارا.

الله طريقه كامل.

قول الرب نقي.

ترس هو

لجميع المحتمين به.

لأنه من هو إله

غير الرب!

ومن هو صخرة

سوى إلهنا!

الإله الذي يمنطقني بالقوة

ويصير طريقي كاملا.

الذي يجعل رجلي كالإيل

وعلى مرتفعاتي يقيمني.

الذي يعلم يدي القتال

فتحنى بذراعي

قوس من نحاس.

وتجعل لي ترس خلاصك

ويمينك تعضدني

ولطفك يعظمني.

توسع خطواتي تحتي

فلم تتقلقل عقباي.

- مزمور 18: 25-36 :

12/09/2018 


  اخترنا لك عظة "تحدي الأبرص" و هي من إنجيل مرقس  الاصحاح الاول التنزيل الان

 

Q-A

سؤال و جواب

سؤال؟
ألا يعني سقوط آدم أنّ الله لم يخلقه بحالة من البلوغ والكمال, وبالتالي فهو يتحمل نتيجة سقوطه لأنه كان بإمكانه أن يخلقه بصورة أفضل ؟

الجواب: ...متابعة القراءة

info slide2

صلوا لأجل

الجمهورية التونسية Tunisia معلومات عن تونس: مساحتها: 164,418 كلم2. عدد سكانها: حوالي 10 مليون نسمة. أهم مدنها: تونس، صفاقص، ريانة، بنزرت، القيروان. دياناتها: ..  ...متابعة القراءة
info slide3

افكار لعظة

 أن مغزى بقاء الرب اربعين يوماً مظهراً نفسه للتلاميذ, يوضحه لنا لوقا البشير بقوله, (اَلَّذِينَ أَرَاهُمْ أَيْضاً نَفْسَهُ حَيّاً بِبَرَاهِينَ كَثِيرَةٍ بَعْدَ مَا تَأَلَّمَ وَهُوَ يَظْهَرُ لَهُمْ أَرْبَعِينَ يَوْماً وَيَتَكَلَّمُ عَنِ الْأُمُورِ))

  ...متابعة القراءة

نبذة روحية

قرأ هيدسون تايلور نبذة في مكتبة أبيه وكانت تتكلم عن عمل المسيح الكامل غيرته ليصير أعظم مرسل للصين في العصر الحديث ونبذة أخرى كتبها لوثر فقرأها يوحنا بنيان فخلص وصار أشهر ...متابعة القراءة
  • التسجيل

مقتطفات ( متجدد) 09/06

  • ان كان لديك ايّة مساهمات أو مطبوعات تريد ان تزودنا بها, فاكتب لنا من فضلك على البريد التالي:

    عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

ترنيمة اليوم

المتواجدون حاليا

لايوجد أعضاء ،101 زائر

في الصميم

يتساءل بعضهم قائلا: ان كان الله لا يغير مشيئته فلماذا نصلي عندما نمرض او نقع في مأزق؟
اريد ان اقول لأحبائي في المسيح ان المرض ليس مشيئة الله لنا بل هو نتاج الخطية او التقدم في العمر. لذلك عندما نصلي للرب من اجل شفائنا فنحن لا نغير مشيئة الله لكن نطلب العون من الله للانتصار على المرض ونوال الشفاء.

وهكذا عندما نتألم من تجربة ما.. الالم ليس مشيئة الله لنا. لذلك نصلي للرب ليس ليغير مشيئته بل ليساعدنا في ضيقنا او تجربتنا. اما إن كان الالم هو تأديب بسبب الخطية فمن الواضح ان مشيئة الله لنا هي التوبة ولن نقدر ان نغير مشيئته في هذا الامر ايضاً, بل علينا ان نتمم مشيئته وذلك بتوبتنا. اذا لا توجد صلاة تغير مشيئة الله الصالحة من نحونا, ولا توجد قوة تغير مشيئة الله الازلية من نحونا.. الله من صفاته عدم التغيّر, اما ان تغير فلن يعود بعد الان, هو الله.

القس. نبيل سمعان يعقوب